تُخطط إدارة يوفنتوس لصفقة تبادلية مع برشلونة ينتقل بمقتضاها إيفان راكيتيتش إلى البيانكونيري، في مقابل إرسال فيدريكو بيرنارديسكي إلى الكامب نو.

ويُعاني راكيتيتش هذا الموسم في برشلونة حيث خسر مركزه الأساسي في تشكيلة إرنستو فالفيردي، وقد يتعقد موقفه أيضًا مع المدرب الجديد كيكي ستين.

العديد من الأندية الأوروبية حاولت ضم الدولي الكرواتي، وكان الإنتر هو أبرز المهتمين، لكن يظل يوفنتوس من أشد الراغبين في الظفر بخدمات راكيتيتش.

الصفقة ليست بالجديدة، فقد حاولت إدارة السيدة العجوز أن تضم اللاعب في الصيف الماضي لكن الأمور لم تسر على النحو المأمول، والآن، يدخل اليوفي مجددًا على الخط سعيًا في ضم لاعب إشبيلية السابق.

رابيو: المنافسة على لقب الدوري الإيطالي صحية ليوفنتوس

اليوفي سبق وأن عرض نفس العرض على برشلونة، وقبل البرسا بالفعل بأن يضم راكيتيتش مقابل بيرنارديسكي، إلا أن الإدارة الإيطالية طالبت بمبلغ 20 مليون إضافة إلى التبادل، مما وقف حائلًا أمام إتمام الصفقة.

كما أن راكيتيتش نفسه لم يرغب في ترك الكامب نو، وكانت رغبته هي الاستمرار، لكن بالنظر إلى الوضع الآن، فإن صاحب الـ31 سيفضل الهروب من دكة البدلاء لا سيما ومع انهيار مستواه مؤخرًا.

يذكر أن صحيفة “توتو سبورت” الإيطالية المقربة من دوائر يوفنتوس أكدت على أن النادي سيعمل على التعاقد مع راكيتيتش في الصيف المقبل بكل الأحوال.